كبار الكتاب

تنيضب بن عواده الفايدي (44)
دخيل بن سليمان المحمدي (101)
سالم الثقفي (183)
عبدالغني بن ناجي القش (150)
الصويدرة ( الطــــرف )
  الاثنين : 22-3-1439 هـ
بقلم/ د. تنيضب بن عواده الفايدي
هي بلدة صغيرة وكانت إلى قبل عقود من الزمان قرية غافية على فرع من طرق الحج ولاسيما المتجه إلى المدينة المنورة و تقع شمال شرق المدينة المنورة، وقد ساعد على نموها وتطويرها وقوعها على طريق القصيم المدينة ( الطريق القديم )، حيث أعطتها قفزة جديدة...... المزيد
العبث بالمقدرات وغياب العقوبات
  السبت : 20-3-1439 هـ
بقلم/ أ. عبدالغني القش
مؤلم ما يجري ومؤسف ما يحدث، جهود تبذل ومشاريع تشيد وملايين تنفق، ثم يأتي العابثون ليقوموا بتخريب مكونات ذلك الكيان وتلك المقدرات، وعلى أعين ومسمع الجميع، ويمر الموضوع مرور الكرام، هكذا بكل بساطة، تجاهل تام، إذا ما استثنينا النشر عبر وسائل الإعلام، ويبدو أن عين...... المزيد
كاميرات المراقبة.. ضرورة بلا مواربة!
  السبت : 13-3-1439 هـ
بقلم/ أ. عبدالغني القش
في كل يوم تثبت الأحداث ضرورة وجود الكاميرات، وأهميتها القصوى في تتبع الكثير من الحالات الأمنية والاجتماعية والعملية، بل حتى على مستوى الأسرة، وبيان فضلها – في حال وجودها - في كشف خيوط الواقعة وتتبع منفذها أو منفذيها. ويتداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي وبرامج الجوال بين...... المزيد
شكراً أميرنا الغالي
  الأحد : 7-3-1439 هـ
بقلم/ دخيل بن سليمان المحمدي
بين كل فترة وأخرى يتشرف منسوبي نادي أحد الرياضي بالسلام على أميرنا المحبوب صاحب السمو الملكي الأمير فيصل سلمان بن عبد العزيز أمير منطقة المدينة المنورة - حفظه الله - ليجدوا البشاشة .. والوجه الطلق .. والخلق الحسن .. والكرم والتكريم .. والتواضع الجم منه...... المزيد
أمطارنا.. من سعادتنا لمضرتنا!
  السبت : 6-3-1439 هـ
بقلم/ أ. عبدالغني القش
ما إن نرزق بزخات من المطر حتى تتحول شوارعنا إلى مستنقعات مائية، ويتم إغلاق الأنفاق، وتحويل الطرقات، وتتطاير بعض اللوحات الإرشادية وتتهاوى اللافتات الإعلانية، في مشاهد مؤسفة وأحداث مؤلمة! وكم هي مؤسفة تلك العناوين التي تنشرها الصحف المحلية أثناء وبعد هطول الأمطار، وهاكم أمثلة منها:...... المزيد
شركات التأمين.. تقلبات وغياب مرجعيات!
  السبت : 29-2-1439 هـ
بقلم/ أ. عبدالغني القش
التأمين بات أمرا لا مناص منه، فيجد المرء نفسه مجبرا على دفعه، فلا يمكن له تجديد رخصة السير لمركبته إلا بعد تسديده إلزاما، القناعة بجدواه شبه غائبة، والثقة فيه مهزوزة، وشركاته غالبا ما تتهرب بعد حصولها على قيمة بوليصة التأمين بإحالة العميل إلى أماكن بعيدة،...... المزيد
التعليم.. متى تستقيم أمورنا؟!
  الثلاثاء : 25-2-1439 هـ
بقلم/ أ. عبدالغني القش
يبدو أن قدري هو عدم الفكاك من قضايا التعليم وإشكالياته، ليقيني التام بأنه الأساس للحضارة والتقدم، وعماد كل عمل تنموي ونهضوي لأي بلد في العالم، ولذا يجب أن يكون في قمة الحماية والحصانة، فلا يسمح لأحد مهما كان موقعه الانتقاص منه أو مهاجمته أو التقليل...... المزيد
سلمان في مأرز الإيمان .. نقاء ونماء!
  الأحد : 23-2-1439 هـ
بقلم/ أ. عبدالغني القش
كان مساء الأربعاء الماضي مساء تاريخيا لمدينة المصطفى الكريم عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم؛ حيث عانقت المحبوبة حبيبها سلمان بن عبدالعزيز الذي جعلها في أعماقه وأحاطها بالرعاية وشملها بالعناية، وقد ازدانت لاستقبال حبيبها في صورة نادرة من التلاحم النادر بين القائد وشعبه. وهذه ليست الزيارة الأولى...... المزيد
أمي و الدرجة العلمية
  السبت : 22-2-1439 هـ
بقلم/ أ. سالم بن سليم الثقفي
أثناء عملي بالسلك الحكومي كٌنت كلما كٌلفت بعمل و منصب أعلى أُبلغ والدتي بها فأجد في وجهها النقي علامات الفرح و الافتخار و كنت أسمعها و هي تٌبلغ الأخرين و تؤكد لهم أنها قادرة على خدمتهم عبر مكانتي بما قد يحتاجونه من خدمات أقدمها لهم...... المزيد
إغلاق الأندية الأدبية.. ضرورة عصرية!
  السبت : 15-2-1439 هـ
بقلم/ أ. عبدالغني القش
أستميح القراء الكرام والقائمين على الأندية الأدبية عذرا لإبداء وجهة نظر حول الأندية الأدبية في بلادنا، فقد وردت لهذه الزاوية رسائل من عدد من القراء تدور حولها، ووجدت أنها جديرة بالطرح والمداولة. فهم يرون أن المتابع لهذه الأندية يجد أنها باتت في الآونة الأخيرة مجالا...... المزيد