رنات قلب الذهب

#محافظ_ينبع ... مرحباً بك
  الثلاثاء : 21-4-1439 هـ
في بادئ ذي بدء أرفع أسامي التهاني والتبريكات لسعادة محافظ ينبع الجديد الأستاذ/ سعد بن مرزوق السحيمي بصدور قرار سيدي صاحب السمو الملكي الأمير/ فيصل بن سلمان أمير منطقة المدينة بتكليفه محافظاً لينبع . لا أنكر بأني تفاءلت بالخير من ذلك القرار لربما تتحول تلك المحافظة الى مدينة يليق بها أن تكون كلؤلؤة لماعة بعد أن افتقدته . كيف لي أن لا أتفاءل فعن أَنَسِ بنِ مَالِكٍ رضي اللهُ عنه سمع النَّبِيَّ صلى اللهُ عليه وسلم يقول: "...... المزيد
#أمين_المدينة ... فليعتبروا من أمثالكم
  الاثنين : 29-3-1439 هـ
في بادئ ذي بدء لعلها فرصة جميلة انتهزها لتهنئة معاليكم لحصولكم على جائزة التميز الإبداع والتميز الهندسي من الهيئة السعودية للمهندسين لعام2017 م في المؤتمر الهندسي الذي اقامته الهيئة السعودية للمهندسين في مؤتمرها الأخير في مدينة الرياض . فطالعتنا وسائل التواصيل الاجتماعي في الأسبوعين الماضيين عن ما تقوم به أمانة المدينة في كشف الايادي العابثة ومتهاونة على صحة البشر ومخالفات لا تخطر على بال أحد من أطعمة فاسدة وهذا العمل بحد ذاته بادرة طيبة وجميلة نتمنى ان لا تتوقف في...... المزيد
طريق الموت وأرواحنا الرخيصة
  الثلاثاء : 16-3-1439 هـ
فُجعت محافظة ينبع في الاسبوع الماضي بحادث أليم في ( الطريق الدائري الشرقي ) خلف بسببه بعد إرادة المولى عز وجل وفاة عائلة كاملة رحم الله أموات المسلمين أجمعين . و رغم ما لهذا الطريق من فوائد جمة لا تعد ولا تحصى إلا أنه أصبح يشكل على الأهالي هاجساً مرعباً من تكرار الحوادث المرورية فيه . فللأسف أستخدم هذا الطريق من قبل أن يتم الانتهاء منه بشكل رسمي إذ أنه يفتقد لاهم عناصر السلامة فيه وهي:- 1- الرقابة...... المزيد
نُزهتنا ... أملٌ و رجاء
  الثلاثاء : 9-3-1439 هـ
أُغثنا بفضل الله ورحمه منه في الأسبوع الماضي فهنيئاً لكم الرحمة . ومع هذه الأجواء الجميلة قد تتلهف النفس لتمتع ناظريها في الأجواء الربيعية ويزداد الشوق عند الكثيرون بالرغبة في الخروج للمناطق البرية أو المسطحات الخضراء أو الشواطئ الفيروزية، ولا ضير في ذلك أقلها في كسر الروتين اليومي و الذي دائماً ما يشعرنا بالملل والخمول وتجديداً لنشاط أبنائنا وبناتنا الطلاب والطالبات وهم يخوضون اختباراتهم الشهرية . وعلى جانب اهتمام ديننا الإسلامي الحنيف بالنظافة العامة و للإنسان والصحة...... المزيد
وغرقنا في شبر " ميه "
  الأربعاء : 3-3-1439 هـ
"  مُطرنا بفضل الله ورحمته "فاللهم حوالينا لا علينا، اللهم على الآكام والظراب وبطون الأودية، ومنابت الشجر  و اللهم إني أسألك خيرها وخير ما فيها، وخير ما أرسلت به ، ‏وأعوذ‎ ‎بك من شرها ، وشر ما فيها ، وشر ما أرسلت به . اللهم لا تقتلنا بغضبك، ولا تهلكنا بعذابك، وعافنا قبل ذلك وسبحان الذي يسبح الرعد بحمده والملائكة من خيفته ... اللهم آمين . هطلت الأمطار من فضل الله وكشفت لنا المستور وكشفت لنا ألباب الفساد المنظور وعلى أسرها سالت...... المزيد
احذروها ... فأنها تزداد
  الأربعاء : 26-2-1439 هـ
لوحظ في الأشهر الماضية مدى أنتشار الكلاب الضالة  ( أكرمكم الله ) في أحياء وشوارع ينبع وتمادت هذه الظاهرة حتى على شواطئ البحر حينما كنا نتنزه في أيام العيد الأضحى الماضي  وقد أشرت بذلك في مقال سابق ولكن للأسف لم ينظر للأمر ولم يُراعى في ذلك ولم يتحرك ساكنا . فكنت أتمنى أن أقول في الأيام الماضية وأن تكون هذه الظاهر ة للحظات عابرة ولكن للأسف هذا هو الحال منذ أمد طويل وبعيد بعدما كانت تقتصر...... المزيد
لما هذا الجفاء ... في سيرة الحبيب صلى الله عليه وسلم
  الاثنين : 17-2-1439 هـ
قال تعالى في القرآن الكريم { وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنْفَعُ الْمُؤْمِنِينَ } [ الذاريات : 55 ] . يقول الله تعالى: { إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ بِالْحَقِّ بَشِيرًا وَنَذِيرًا ۖ وَلَا تُسْأَلُ عَنْ أَصْحَابِ الْجَحِيمِ } (البقرة - 119) وفي أية أخرى{ كَمَا أَرْسَلْنَا فِيكُمْ رَسُولًا مِنْكُمْ يَتْلُو عَلَيْكُمْ آيَاتِنَا وَيُزَكِّيكُمْ وَيُعَلِّمُكُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُعَلِّمُكُمْ مَا لَمْ تَكُونُوا تَعْلَمُونَ } (البقرة – 151 ) ويقول جل جلاله (لَقَدْ جَاءكُمْ رَسُولٌ مِّنْ أَنفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُم...... المزيد
ولقد هجرنا قُرءاننا ... لما هذا الجفاء؟
  الاثنين : 10-2-1439 هـ
قال تعالى في القرآن الكريم { وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنْفَعُ الْمُؤْمِنِينَ } [ الذاريات : 55 ] . القرآن الكريم كتاب الله تعالى وكلامه، أنزله على النّبي محمد -عليه الصّلاة والسّلام-، وتكفَّل بحفظه إلى قيام السّاعة، وجعله مُعجزةً مُصدِّقةً ومُؤيِّدةً لنبوة ورسالة النّبي- عليه الصّلاة والسّلام-، وجاء كتابَ الله هدايةٍ ورشادٍ للبشرية، يستنير النّاس بهديه ويتَّبعون تعاليمه، ويتقرّبون إلى الله بتلاوته وحفظه والتَخلُّق بأخلاقه. من الجميل أن نتحدث عن القرآن الكريم والأجمل من ذلك هو تلاوته والتدبر...... المزيد
(( يا من هجرتم الحرمين ... لما هذا الجفاء؟ ))
  الثلاثاء : 4-2-1439 هـ
حينما نتحدث عن الحرمين تقف الكلمات حائرة ويقف القلم عن الكتابة، ويشل التفكير ماذا عساني ان أكتب؟ يقول الله تعالى في القرآن الكريم { وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنْفَعُ الْمُؤْمِنِينَ } [ الذاريات : 55 ] . وهذا ما أود أن أقوم به اليوم مجرد تذكير وتنبيه لعلي أكسب دعوة صادقة من قلوبكم . قد يستغرب الكثير من طرحي ولكنه والله هذا المصاب الجلل الذي يمر علينا في هذا الزمان وهو ( هجران الحرمين ). لم أتكلم عن هذا الاستنكار...... المزيد
السوشيال_ميديا ... وأعين المتربصين
  الاثنين : 25-1-1439 هـ
لا يختلف اثنان على أن ما يصيب الإنسان هو من عند الله تعالى ومقدرٌ ومكتوبٌ عليه، سواءٌ بالخير له أم بالشر ، فشرع لنا ديننا الإسلامي الحنيف وعلّمنا الحبيب صلوات ربي وسلامه عليه أن ندعو الله عز وجل وأن نمنع هذا الضرر فيما علّمه له المولى عز وجل . جُل ما أودّ التطرّق إليه هو ما يصيب بعض البشر بما يُسمى بـ ( العين ) حمانا الله وإياكم منها فعدم المبالاة وترك الأمور على عواهنها والجهل بديننا...... المزيد