خطاط كتاب الله عثمان طه يشيد بنهج مجموعة (المدينة في قلوبنا) ترسيخ أواصر الإخاء والتواصل


الأحد 4-8-1438 هـ

أيمن الترك

 

أشاد خطاط المصحف الشريف الدكتور عثمان طه بمسارات الإخاء والتواصل  وتقدير البارزين التي تنتهجها مجموعة (المدينة في قلوبنا ) في مجتمع المدينة منوها بأهمية المشاركة في خدمة المدينة المنورة واهلها جاء ذلك خلال زيارة المجموعة للدكتور عثمان طه بمنزله العامر ضمن برنامج زياراتها المستمر للأعيان والأعلام ورجالات المنطقة البارزين ومن قدموا خدمات جليلة للوطن وللمدينة واهلها ونالوا بذلك شرف الريادة في البذل والعطاء لسيدة البلدان .
 
ودار اثناء الزيارة حوار ماتع  قدم خلاله الدكتور عثمان طه لمحة موجزة عن بداياته مع  الخط وبالتحديد فيما يخص كتابة المصحف الشريف مرورا بذكرياته الجميلة  خلال مسيرته العملية  كما عبر عن سعادته البالغة بزيارة مجموعة (المدينة في قلوبنا ) مثمنا زيارتهم له وأثرها العميق في نفسه ، وأشادته بالدور الاجتماعي للمجموعة (المدينة في قلوبنا) مؤكدا بأن اختيارهم لهذا المسمى نابع من محبتهم الخالصة للمدينة على ساكنها أفضل الصلاة وأتم التسليم ، وأنه من نعم الله وفضله أن يسر له العيش في طيبة الطيبة لثلاثين سنة و كتابة المصحف الشريف عدة مرات فكان ، لافتا بالفخر للدور الإسلامي الكبير للمملكة العربية السعودية في خدمة كتاب الله عبر مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف وتسخير كافة الإمكانات التقنية والفنية والبشرية لطباعته ونشره وتوزيعه  ليصل كل أرجاء المعمورة ولأكثر من مليار مسلم ،  متمنيا بأن يطيل الله في عمره لمواصلة هذا الشرف العظيم .
يذكر أن الخطاط الدكتور عثمان طه كتب المصحف الشريف بخط يده أكثر من أربعة عشر مرة طبعت جميعها في مجمع الملك فهد رحمه الله لطباعة المصحف الشريف وذلك طيلة فترة إقامته بالمدينة المنورة والتي امتدت لثلاثة عقود من الزمن.