البحر الاحمر مشروع ينافس العالمية


الثلاثاء 15-11-1438 هـ

مشروع واعد ومستقبل باهر
أيمن الترك

تتقدم المملكة العربية السعودي نحو الافضل دائما، فمشروع البحر الاحمر سيكون من أفضل المشاريع السياحية لأنه يتمتع بالموقع الجذاب والمميز وهذا المشروع ترفيهي بالدرجة الاولى لأنه يحتوي على العديد من الجزر التي تضم العديد من المنتجعات ،  وقد قامت صحيفة عيون المدينة بحوارات متعددة  مع عدد من الاعلامين و الفنانين

  الدكتور عبدالغني القش رئيس هيئة الصحفيين بالمدينة المنورة كم كانت البهجة غامرة والسرور عاما وذلك عندما تم إطلاق مشروع "البحر الأحمر" والذي يوصف كوجهة سياحية عالمية ضمن رؤية 2030 بـ"  لسد الفجوة في المشاريع السياحية والترفيهية في بلادنا تمهيداً لتنويع لاقتصادنا بعيداً عن النفط.

وقد توفرت له أهم مقومات "نجاح" المشروع السياحي هو وجود مطار بقربه وحركة طيران مباشرة مع كافة مدن العالم ومنح التأشيرة عند الوصول، مما يكون مدعاة لجذب السياح من كافة أرجاء المعمورة.

ولا شك أن صندوق الاستثمارات العامة قد أقدم على الاستثمار المثالي في ثاني مشروع سياحي في المملكة بعد مشروع القدية، وسيكون ذلك دافعاً للمستثمرين الأجانب وسيشجعهم على ضخ رؤوس أموالهم في لمشروع الجديد "مشروع البحر الأحمر". وكم هو جميل أن تأتي مراحل التنفيذ تماشيا مع العرض والطلب.

ويعد المشروع بحق مشروعاً سياحياً عالمياً وسيقام على موقع يتميز بجمال الطبيعية ، فكم نحن بحاجة لتطوير منتجعات سياحية استثنائية على أكثر من 50 جزيرة طبيعية بين مدينتي أملج والوجه، وذلك على بُعد مسافات قليلة من إحدى المحميات الطبيعية في المملكة والبراكين الخاملة في منطقة حرة الرهاة.

وسيكون له الأثر البارز على المناطق المحيطة بالمحافظتين ، لا سيما وأنه يتميز بموقع يتوسط منطقتين هامتين من مناطق بلادنا وهما منطقة المدينة المنورة ومنطقة تبوك التي تتبع لها كلا المحافظتين

كل الأماني لهذا المشروع الواعد بالنجاح الباهر وبخاصة أن من يقوده هو ربان النجاح ورمزه في بلادنا سمو ولي العهد الأمين حفظه الله

 وقد ثمن مدير التحرير بمكتب وكالة الأنباء السعودية بالمدينة المنورة حسين بن عبدالعزيز حافظ إطلاق نائب خادم الحرمين الشريفين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود رئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمارات العامة ، مشروع البحر الأحمر السياحي العالمي في المملكة العربية السعودية الذي يأتي مواكباً لرؤية المملكة2030م وتجسيداً لتوجهات الدولة ـ أيدها الله ـ بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - في مسار التنمية والتطور الذي يعد نقلة نوعية في المجال الاقتصادي والسياحي والاستثماري .

وأعرب حافظ عن تفاؤله الكبير بهذا المشروع الوطني الضخم الذي يؤكد مدى حرص قيادتنا الرشيدة على تطور ونماء الوطن بهدف بنية تنموية شاملة في جميع المجالات كما سيسهم هذا المشروع بإذن الله بشكل فاعل في توفير فرص عمل أكبر للمواطنين إضافة إلى مسارات تنموية موازية كالمطارات والموانئ وشبكات الطرق وقطاعات الإيواء وغيرها .وفي ختام تصريحه رفع حسين حافظ وافر الامتنان والتقدير إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو نائبه - حفظهما الله - لكل ما يوليانه من اهتمام ورعاية للوطن والمواطن ، سائلا الله عز وجل أن يحفظ بلادنا وقادتنا من كل مكروه

 الإعلامي دخيل بن سليمان المحمدي: يعتبر مشروع البحر الأحمر منافسة سياحية عالمية حيث استغلال المناطق الجذابة بمواقعها الاستراتيجية جغرافياً لتكون وجهه سياحية فخمة كونها تتألف من جزر وطبيعة خلابة ذات معالم ثقافية وتاريخية وعلمية حيث أشعة الشمس الذهبية التي تختلط ببياض الرمال الساحلية.

 الفنانة التشكيلية غدير حافظ : جميل ان تهتم بلادنا في وجود الاماكن السياحية والترفيهية وهذا ليس بالغريب عنها فحكومتنا دائما تبذل قصار جهدها لإسعاد المواطن ومشروع البحر الاحمر يعتبر مشروع جديد من نوعه حيث سيكون هناك العديد من الجزر التي تعتبر كمتنفس للعديد من العوائل  واتمنى لو يتحقق هذا المشروع بشكل قريب من جزر المالديف التي تبهر السائح عند دخوله لها بشواطئها واتربتها البكر واشجارها وكل مافيها ونحن في حاجه لذلك 

المصور الاعلامي محمد قاسم: أن  مشروع البحر الاحمر رؤية واضحة لمستقبل مشرق واهتمام بالتنمية  و التركيز على صناعة الانسان،  و البحر الاحمر ثروة ميته آن الاوان لإحيائها لرفعة و نهضة اقتصادنا