معاناتي

الأمانة تستجيب لمناشدة أهالي أبو مرخه


الأمانة تستجيب لمناشدة أهالي أبو مرخه
47%

(اجمالى الاصوات 2 )

اعداد / سعد الجابري

اشراف / الأستاذ سالم الثقفي

 

في الوقت الذي ناشد فيه أهالي مخطط أبو مرخه امانة منطقة المدينة المنورة الى إيجاد حل لنقص الخدمات التي يعانيها الاهالي ، فقد استجابة الأمانة لمطالبات الأهالي وذلك عبر " مجلة عيون المدينة  " في عددها الصادر بتاريخ   /1/1437 هـ ، و نشر على الرابط التالي

http://almadenh.com/show_angles.php?id=1552

حيث قامت الامانة مشكورة بتوجيه الشركة المنفذة لعمل سفلته للحي والتي بدأت فعلياً لإنهاء مشكلة الأهالي ، كما قامت أيضا باستكمال تنفيذ أعمال العبارات لدرء اخطار السيول وتصريف مياه الامطار . ومن جهته أخرى استجابة مصلحة المياه لاستغاثة الأهالي بسبب شح منسوب المياه لديهم وذلك بالشروع بإمداد خطوط رئيسية للمياه لتحسين أداء الشبكة مما جعل الفرحة تعم المواطنين ،وجعل أهالي الحي يعبرون عن شكرهم الجزيل لأمانة المنطقة ولمصلحة المياه على سرعة استجابتهم الذي يؤكد حرصهما على مصلحة الوطن والمواطن .

 

اعمال السفلته بعدسة " زاوية معاناتي "

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ويشير أبو عبدالملك عيسى الجهني إلى ان شوارع الحي تفتقد إلى التنظيم ووضع إشارات وارصفة ، حيث تتحول الشوارع الى مصائد للسيارات، التي تتربص بالسائقين ويطالب الجهني بإيجاد لوحات إرشادية عند مفترق الطرق وأمام مداخل الشوارع الرئيسية، فهذا لا يخدم أهالي الحي بل يخدم المارين به أيضا.

ويضيف أبو عبدالملك قائلاقامت الشركة بالبداء بسفلتت الحي ومن ثم انسحبت ، منذ أكثر من 20 يوم ولا نعلم ماهي الأسباب ، فنحن سكان أبو مرخه فرحنا بقرب الدائري الثالث من الحي والذي يربط أحياء المدينة بعضها ببعض ولكن للأسف توقف العمل به أيضا مع العلم ان اعمال الطريق الدائري قائمة في الجهة الجنوبية والشرقية من المدينة .

 

 

 

إنارة ودوريات و تفحيط

وأكد مخلد العوفي على ان قلة توفر الدوريات الأمنية في الحي جعل السيطرة على بعض ممارسات الشباب الطائش صعبة للغاية ، الذين يأتون إلى الحي لممارسة التفحيط والاستعراض بالسيارات، وهذا يشكل خطورة عليهم وعلى سكان الحي .

 

وقال سلطان علي الجهني من سكان مخطط أبو مرخه بأنه لا يزال المخطط يغرق في الظلام، بعد أن قامت الأمانة بتركيب أعمدة الإنارة دون تشغيلها، فالحي أنقسم الى قسمين جزء تمت أضاءته والجزء الاخر بات في ظلمته ، فسكان الحي يشعرون بالرهبة والخوف من وقوع الحوادث بمجرد غروب الشمس، وذلك لافتقار جزء من شارع ال " 100 " وهو طريق كبير ورئيسي في الحي للإنارة ، ولقد طالبنا الأمانة ولكن هذه المطالب ذهبت أدراج الرياح .

 

افتقار الحي من المتنفس الصحي 


وتحدث " لزاوية معاناتي " المواطن رائد خالد المطيري أحد تجار العقارات بالحي قائلا يراودنا أشخاص يرغبون بشراء أراضي سكنية وعند خروجنا للموقع يتفاجئون بعكس ما نعرض لهم على أوراق المخططات التي تصدر من امانة المدينة لأنهم يلاحظون الفرق الشاسع على ارض الواقع فلا يوجد انارة ولا توجد مرافق خدمية مثل الحدائق ، فيما تسأل المطيري عن سبب خلو أبو مرخه من المسطحات الخضراء، التي ستكون مكان يتنفس منه سكان الحي الهواء النقي، ومكانا يذهب اليه أولادهم، الذين يضطروا للعب داخل المنزل أو على الشوارع .

 

 

مشرف الزاوية : سالم الثقفي

 

زاوية معاناتي تشكر أمانة المدينة المنورة استجابتها و تحركها تجاه استكمال التعبيد للشوارع الفرعية للأحياء و تثمن لها هذه الخطوة الا اننا نؤكد ان الحى بأكمله لا زال يعانى من نقص في الإنارة التي يجب ان تتماشى و التعبيد للشوارع الفرعية خصوصا وانها تشكل خطر امنى واضح إضافة الى اننا ننبه المسئولين بالأمانة ان النظافة ركن رئيسي في الحى وهو يعاني الكثير.

 


 

التعليقات


أضف تعليقك هنا