اخبار المدينة المنورة

الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بينبع يرعى الحفل الختامي للبرامج الصيفية لقطاع الكليات والمعاهد بينبع الصناعية


الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بينبع يرعى الحفل الختامي للبرامج الصيفية لقطاع الكليات والمعاهد بينبع الصناعية
عيون المدينة
عبدالغني القش
1%

(اجمالى الاصوات 1 )

رعى سعادة الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بينبع الدكتور علاء بن عبدالله نصيف، اليوم الحفل الختامي للبرامج الصيفية لقطاع الكليات والمعاهد بالهيئة الملكية بينبع، بحضور مدراء العموم، ومدراء الإدارات، والطلاب المشاركون في البرامج الصيفية، واستهل سعادته الحفل بقص شريط المعرض المصاحب للحفل، والذي تم من خلاله عرض بعض الانشطة والاختراعات للمشاركين في برنامج تأهيل المهندسين حديثي التخرج من ٣٠جامعة سعودية، بعد لك بدء الحفل المعد بهذه المناسبة، إذ شاهد الحضور فلم مرئي عن البرامج الصيفية لقطاع الكليات والمعاهد بالهيئة الملكية بينبع، القى بعد ذلك سعادة الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بينبع الدكتور علاء بن عبدالله نصيف، كلمة عبر فيها عن سعادته البالغة لمشاركته أبنائه الطلاب مهندسي المستقبل وعلماء المستقبل ختام البرامج الصيفية والذي احتضنته الهيئة الملكية بينبع ممثلاً في قطاع الكليات والمعاهد خلال الفترة الماضية، مما سيسهم في اكتساب المشاركين جميع المهارات الفنية والسلوكية والتي سوف تنعكس على أدائهم في العمل بعد التخرج وممارستهم العمل، وأكد سعادته، إن الهيئة الملكية بينبع تولي خدمة المجتمع إهتماماً خاصاً بدعم مباشر من صاحب السمو الأمير سعود بن عبدالله بن ثنيان آل سعود رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع، إذ تم تجهيز كليات ومعاهد الهيئة الملكية بأحدث التجهيزات والتطبيقات بما يتوافق مع المعايير الدولية ومتطلبات الصناعة الحديثة حتى اصبح خريجوها مطلباً لمختلف الشركات الصناعية الكبرى، واشار سعادة الرئيس التنفيذي، أن روية المملكة 2030م جاءت وفق توجيهات قيادتنا الرشيدة وعلى رأسهم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ال سعود، وسمو ولي عهده، حفظهما الله وفي مختلف محاورها مبنيه على دور الشباب وتأهيله وتدريبه، حيث انطلقت هذه البرامج ونبعت فكرتها من هذه الرؤية المباركة، وفي الختام، قام سعادته بتكريم الراعين والداعمين والطلاب المشاركون في البرامج، والتقطت بعد ذلك الصور التذكارية مع راعي الحفل.

لمشاهدة المزيد من الصور اضغط هنا 

 

التعليقات


أضف تعليقك هنا