اخبار المدينة المنورة

دار التربية الاجتماعية للبنات بالمدينة تختتم فعاليات اليوم الوطني87


دار التربية الاجتماعية للبنات بالمدينة تختتم فعاليات اليوم الوطني87
عيون المدينة
عائشةالجهني
45%

(اجمالى الاصوات 2 )

تحت مظلة وزارة العمل والتنمية الاجتماعية اختتمت دار التربية الاجتماعية للبنات في المدينة المنورة فعاليات برنامج وطني 87 بتكريم أبناء شهداء الواجب من المدينة المنورة وافتتاح معرض أول مشروع لإعادة تدوير مخلفات البيئة

 وقد بُدئ الحفل الختامي بالنشيد الوطني فتلاوة لآيات من القرآن الكريم تلتها الفتاة خديجة ثم مسيرة فتيات الدار وعُرض خلال الحفل فيلم بعنوان توحيد المملكة ورؤية 2030 والتحوّل الوطني

ثم ألقت الشاعرة فاطمة معتاد قصيدة بعنوان موطن الأمجاد

ألقت  بعدها مديرة الدار الأستاذة حنان محمد علي سلكاوي كلمة باركت فيها للوطن عامه87 ورفعت فيها التهاني لمقام خادم الحرمين الشريفين  وولي عهده الأمين  وشكرت في كلمتها أبناء شهداء الواجب على صنع آبائهم من خلال تكريمهم بتقديم دروع تذكارية سُلّمت لممثّلة مكتب وفاء لإيصالها لهم حيث حالت الظروف دون تواجدهم وقدّمت شكرها لفريق العمل في الدار كما عبّرت عن فخرها واعتزازها بفتيات الدار وتمنّت لهن مستقبلا زاهراً  و أعلنت عن سعادتها بنجاح مشروع إعادة التدوير للمخلفات البيئية بما يخدم المستهلك  والذي  ساهمت به فتيات الدار وتطلّعت لأن يكون للدار خط انتاج خاص بها تقدّم فيه فتيات الدار منتجاتها للمجتمع في معرض يُقام بالدار 

ووجّهت خلال كلمتها النداء للمجتمع بكافة مؤسساته الربحية وغير الربحية قائلة نحن نريد صنع شخصيات وصقلها فأتمنّى أن يتحوّل الدعم المجتمعي من هدايا عينية إلى دعم لمشاريع الفتيات 

وفي ختام كلمتها شكرت كل من دعم الدار بحضور الاحتفال وقدّمت شكرها لصحيفة عيون المدينة التي أسهمت في تغطية هذه الاحتفالية

تلا ذلك فقرة استعراضية لفتيات الدار وخُتم الحفل بتقديم الشكر لكل من حضر الاحتفال ثمّ تجوّلت الحاضرات في جنبات المعرض الذي تمّ تدشينه في فترة سابقة من اليوم نفسه على شرف سعادة المدير العام المهندس عبدالله الصاعدي والنائب الأستاذ طارق المغامسي ونخبة من موظفي الإدارة

هذا وقد اشتمل  المعرض على ركن خاص للفنانة التشكيلية سميرة وركن لبعض منتجات فتيات الدار من صناعة الصابون ورسم على الأكواب وأعمال الكروشيه وركن لمشروع إعادة تدوير مخلفات البيئة وتحويلها لأثاث يفيد المستهلك للفتاتين سمية وفاطمة

والجدير بالذكر أن ترتيب  ديكورات مقر الحفل وتنظيم المعرض كان بإشراف منال مقنص  مشرفة صيانة وخدمات  الدار ومشاركة من الباحثة الاجتماعية منال الحضرمي و الباحثة الاجتماعية عائشة برناوي ومشرفة النشاط عبير السناني 

عيون المدينة التقت الأستاذة سناء  عبدالرحمن الأحمدي مديرة وحدة شراكة المدرسة مع الأسرة والمجتمع التابعة لإدارة التعليم التي شكرت في بداية حديثها مديرة الدار الأستاذة حنان سلكاوي وكل القائمين على الفعالية وأبدت إعجابها بما شاهدت من معروضات وصرّحت بأن هذا يدل على حرص إدارة الدار على تنمية ودعم مهارات الطالبات  كما يدل على الجهود الجبّارة التي أسهمت بظهور المعرض بهذه الصورة من النجاح و طالبت الجميع بتبنّي هذه المواهب بتقديم ورش تدريبية لتأخذ بيد هؤلاء الفتيات وتوجيههن إلى تحقيق رؤية 2030 لبناء مجتمع  معرفي واقتصادي قائم على الاكتفاء الذاتي

الأستاذة نوال سعد اليوسف نائبة مساعدة مدير عام فرع الوزارة لمكتب الإشراف الاجتماعي النسائي بمنطقة المدينة كانت بين الحاضرات وشكرت في حديثها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية لدعمها للدار كما رفعت شكرها لمقام خادم الحرمين الشريفين على الدعم والمساندة للأيتام كما أبدت إعجابها بما شاهدته من معروضات تدل على اهتمام ورعاية من مديرة الدار والموظفات في الدار

 وعبّرت الأستاذة رجاء زقزوق مساعدة مدير مكتب وفاء لرعاية أبناء شهداء الواجب وأبناء منسوبي التعليم المتوفين عن سعادتها لدعوة الدار لهم للمشاركة في هذه الفعالية لما تمثّله من تلاحم بين مؤسسات المجتمع سواء مؤسسات التعليم أو مؤسسات التنمية وغيرها حيث تتظافر الجهود لخدمة فئة غالية من المجتمع وصرّحت في حديثها عن وجود خطة شراكة مستقبلية بين الدار ومكتب وفاء هدفها الأسمى إلغاء الفجوة بين الدار والبيئة الواقعية في المجتمع وشكرت في نهاية حديثها مديرة الدار وجميع الموظفات بالدار لجهودهن البارزة في إنجاح هذه الفعالية

وأشادت الأستاذة عفيفة العمري المشرفة الاجتماعية بوحدة المتابعة النسائية لمنطقة المدينة في وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بمحتويات المعرض  وما رأته من تنسيق ممّا يدلّ على أنّ هناك جهودا جبّارة وراء هذا العمل وشكرت إدارة الدار وتمنّت للدار المزيد من التقدّم  والنجاح  في ظلّ قيادتنا الرشيدة

وأبدت الأستاذة مرام العنزي مسؤولة الموارد المالية والعلاقات العامة في جمعية طيبة والتي حضرت نيابة عن الأستاذة فاطمة التونسي مديرة جمعية طيبة إعجابها بالمعرض حيث قالت بُهرت بما رأيته في المعرض وأشكر القائمات على الدار لجهودهن في إنجاح المعرض والحفل فلولا جهودهن بعد توفيق الله تعالى ماشهد الحفل هذا النجاح

 وصرّحت شاعرة الوطن فاطمة معتاد لعيون المدينة عن انطباعها عن المعرض بقولها مارأيته اليوم أبهرني وذلك ليس مستغرباً على الدار ولا مستغربا على وزارة العمل وأثنت على مديرة الدار الأستاذة حنان سلكاوي وجهودها في دعم الفتيات والارتقاء بالدار مما نتج عنه تميّز المعرض المصاحب للحفل وأوصت فتيات الدار بقولها عليكن بالإخلاص في العمل والحب الصادق للوطن الذي احتواكن فأنتن بناتنا ونحن بمثابة الأهل لكن وأنتن تلاحظن الجهود الجبّارة المقدّمة لدعمكن وفي ختام كلمتها أشادت بصحيفة عيون المدينة قائلة صحيفة المدينة اسم على مسمّى فهي صحيفة فرضت نفسها برغم حداثة عمرها وهي من الصحف السبّاقة للشراكة المجتمعية

كما وضّحت مشرفة قسم الأنشطة في دار التربية الاجتماعية الأستاذة عبير السناني فخرها بما يحتويه المعرض من أعمال الفتيات ممّايدل على ماتتمتع به فتيات الدار من مواهب وقدّمت شكرها لوزارة العمل وما تبذله من جهود لخدمة الدار وفتياتها ورفعت التهنئة للقيادة الرشيدة بمناسبة يوم الوطن87 منوّهة بالجهود المبذولة من قبل القيادة في رعاية فتيات الدار

عيون المدينة حرصت على لقاء الفتيات سمية وسميرة وفاطمة وقد شاركن في المعرض بعرض مشاريعهن المتمثّلة في لوحات فنية ورسومات ومشاريع إعادة تدوير لإطارات السيارات التالفة وقدّمن  شكرهن لمديرة الدار لما يلاقينه من دعم معنوي ومادي وأكّدن الانتماء والولاء للوطن برفع التهاني للقيادة الرشيدة بمناسبة اليوم الوطني 87 كما عبّرن عن مشاعر الفخر وهن يرين الجميع يشيد بأعمالهن كما قدّمن الشكر لكل من وقف بجانبهن وقدّم الدعم لهن من موظفات وأخوات وصديقات ممّا كان له دور كبير في مساندتهن للوقوف أمام المجتمع وعرض إبداعاتهن

 

التعليقات


أضف تعليقك هنا