اخبار المدينة المنورة

مستشفى أحد يعتبر ثاني أكبر مستشفى بالمملكة في زراعة القوقعة الإلكترونية


مستشفى أحد يعتبر ثاني أكبر مستشفى بالمملكة في زراعة القوقعة الإلكترونية
عيون المدينة
تقرير و تصوير : ايمان فلاته
10%

(اجمالى الاصوات 2 )

أفتتح الملتقى الاول من نوعه لأهالي زارعي القوقعة الإلكترونية بفندق المريديان يوم السبت 2 ديسمبر تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة وبتنظيم وزارة الصحة ومستشفى أحد وفريق برنامج زراعة القوقعة وبحضور مدير عام شؤون الصحة بالمدينة المنورة الدكتور عبدالحميد بن عبدالرحمن الصبحي.

و الملتقى يحمل طابعاً اجتماعياً تثقيفي وتقني لأهالي ما قبل الزراعة وما بعدها كما شمل على أركان تثقيفية عديدة منها أركان لحالات ضعف السمع وكيفية تداركها للأطفال والنصائح المتبعة بعد عملية الزراعة وأركان خاصة بالشركات الطبية التقنية للقوقعة بالإضافة إلى الصالة الخاصة بالأطفال التي تحتوي على أركان وفعاليات ترفيهية.

انطلق الملتقى بآيات من الذكر الحكيم تلاها الشيخ عبدالله المرواني ليليها كلمة مدير مستشفى أحد ورئيس برنامج زراعة القوقعة الدكتور منصور رابح الشاماني أسرد فيها أن مستشفى أحد يعتبر ثاني أكبر مستشفى على مستوى وزارة الصحة بالمملكة في زراعة القوقعة الإلكترونية وهو يعتبر أحد أهم البرامج التي تم استخدامها في قسم الأنف والأذن والحنجرة وتم اجراء ٥٢ عملية ناجحة بدون اثار جانبية ومن بين هذه الحالات من أصبح عضواً فعالاً بعد أن كان في عزلة الصمت.

ثم ألقى مدير عام شؤون الصحة بالمدينة المنورة الدكتور عبدالحميد بن عبدالرحمن الصبحي كلمته وأشاد بدور المملكة لرعايتها المستمرة ودعمها الدائم ببرامج الصحة في جميع مستوياتها تحت ظل التنمية الحضارية والنهضة المستمرة ودعم الحالات الصحية وأن الشؤون الصحية بالمدينة المنورة تعمل على تقديم جميع البرامج الهادفة ليستفيد منها أهالي المنطقة, وأضاف إنه لمن دواعي سروري الوقوف هنا والتحدث عن هذه الإنجازات التي تعتبر مفخرة لبلادي أولاً ثم لأهل مدينة طيبة الطيبة.

وأختتم الملتقى بتكريم الشركات الطبية المزودة للخدمة وتكريم وفريق برنامج زراعة القوقعة و الرعاة ليليها مسيرة أطفال زارعي القوقعة وتقديم الهدايا لهم.

 

لمشاهدة الصور اضغط هنا

 

 

التعليقات


أضف تعليقك هنا